رسالة السلام للتنمية المجتمعية

من نحن :

شركة أردنية غير ربحية  تأسست عام 2016 مسجلة لدى وزارة الصناعة والتجارة والتموين تحت رقم (804)،

تقدم العديد من الخدمات منها  تدريب المراه والشباب في مجال التنميه المستدامه كما تقدم ايضا خدمة التدريب على المهارات القيادية والادارية لتنمية المجتمع ، و التدريب والتوعيه في مجالات تنمية المجتمع والتنميه المستدامه واشراك المجتمع المحليي، من الخدمات التي تقدمها ايضا التعاون مع المنظمات والهيئات والمؤسسات الرسمية وغيرالرسمية.

تعمل بالشراكة مع العديد من مؤسسات المجتمع المحلية والإقليمية  و الدولية التي تتقاطع مع أهدافها حيث تركز ايضا على تقديم الاستشارات وتنفيذ التدريبات المختصة بتمكين الشباب وتمكين المرأة بكافة المجالات، ولا سيما التمكين الاقتصادي.

بالأضافة إلى أساسيات التسويق في مؤسسات المجتمع المدني، وعلاقة التسويق وآلياته في دعم مشاريع تنموية مجتمعية، لغايات استدامة المشاريع وتمكين مؤسسات المجتمع المدني اقتصاديا وتأهيلها لمساعدتها لزيادة مصادر دخلها، بالإضافة إلى الحصول على التمويل.

تعمل على التدريب وتنفيذ المشاريع المجتمعية المختصة في الحقوق القانونية والدستورية للمواطنين، والمشاركة السياسية وحقوق الانسان ضمن المفاهيم الديمقراطية، وحماية وتمكين المرأة والاسرة ونبذ العنف المجتمعي، بالاضافة إلى التركيز على التوعية من مخاطر الارهاب والتطرف وتنمية الثقافة الديمقراطية وتنمية المجتمع المحلي في كافة المجالات وحقوق الانسان والسلام.

انبثقت عنها حاضنة الأعمال والمشاريع فرصة وتحدى في عام 2020 ، ففي ظل جائحة كوفد 19 أصبح من الضرورة الملحة إيجاد مشاريع إنقاذ تهدف إلى دعم المشاريع الناشئة والصغيرة  وتحريك العملية الاقتصادية والتي وتلعب دوراً حيوياً في دعم النمو الاقتصادي الوطني ومكافحة الفقر والحد من البطالة.   

الرؤية

أن تكون المرجعية  المميزة المعتمدة كعضو فاعل رئيس في تحقيق التعايش و التكافل و التضامن بين أفراد المجتمع من خلال استمرارية التمنية و استدامة التجديد في القيم لمجالات الحياة للقطاعين العام والخاص.

الرسالة

ترسيخ ثقافة السلام والمواطنة وتوعية الفئات المهمشة والاقل حظاً من أجل المشاركةالعامة والاسهام في  تنمية وإستقرار المجتمع وتمكين الشباب والمرأه.

الاهــــــــــداف

1- تعزيز ثقافة التكافل و التعاضد بين جميع أطراف المجتمع.

2- نشر ثقافة السلام والحوار وقبول الآخر.

3- التركيز على فئة الشباب من المجتمع حيث هم قادة المستقبل.

          * دمجهم في المشاركة الفاعلة في تنمية مجتمعاتهم المحلية.

          * انخراطهم في العملية الديموبقراطية من خلال مفهوم المواطنة “حقوق و واجبات” الإبتعاد عن جميع أشكال التطرف.

          * ابراز مفهوم الريادة و تحفيز الإبتكار.

4- حقوق المرأة مصانة في الدستور،و ادراجها كمورد بشري يكون بالتمكين من الفهم الجلي للحقوق و الواجبات.

5- تعزيز وتمكين النساء بحيث تكون كل أمراة عضو فاعل في المجتمع و حقها في أختيار فاعليتها بكفاءة ممارستها لهذا الواجب.

6- خلق حوار مجتمعي عام  حول القوانين الناظمة مع مكونات المجتمع .

7-دمج الفئات المهمشة في المشاركة العامة والاشتباك المدني الإيجابي والحوار المجتمعي.

8- تمكين الشباب والمرأة والفئات المهمشة الاقل حظا في مختلف المجالات وبخاصة المجال الإقتصادي.